امرأة بين صديقين

37 ر.س

تراني مبتسمًا، لكنك لا ترى حجم الكارثة في داخلي.

‏لا تشعر بحجم الدمار الذي خلفته الحياة في صدري.

‏لم يكن عليّ أن أهدر كل طاقتي في الحب، ولا أن أشرع قلبي للأصدقاء المزيفين، أو أتخذ من الوفاء صومعةً أتعبد فيها كلّ هذه السنين..

لا توجد أسئلة بعد

منتجات ربما تعجبك